زيارة الى طهران

زيارة الى طهران

 

( زيارة الى طهران ، القلب الحقيقي لمنطقة الشرق الاوسط ) ( الجزء الأول ) .

طهران هي عاصمة إيران لبلدنا و طالما جذبت انتباه السياح الاجانب رافق شركة إيران جمال لنقرأ معاً ذكريات سفر واحد من هؤلاء السياح الأجانب .

جوش كاهل ( josh cahil ) هو مدون السفر و السياحة ، و قد يكتب عن السفر بخطوط الطيران او السفر مشيا الى الدول الشرقية هو يمشي في بكين الصين و مدونته هي واحدة من أكثر البلوقات قراءة . ما ستقرؤونه لاحقاً هو توصيفه و إعجابه من طهران ، إذا كنت ترغب في تجربة الحياة الحقيقية في الشرق الاوسط يجب أن لا تغفل عن طهران .

عاصمة إيران هي مدينة حديثة التي يجب أن نرى و نعرف دورها الحقيقي في مجتمعنا اليوم حتى نقدر أن ندرك و نتعرف بصورة صحيحة عن إيران .

‏في ايران الحديثة التي قد فتحت بوابتها للعالم فلذلك لدى طهران القوة لتصبح واحدة من أكبر المدن الكبيرة في العالم و مع اكثر قوة مما هي فيه الان .

أحيانا قد أسأل نفسي ما إذا كان من الممكن أن اكرر مرة أخرى تلك التجربة التي مضيتها في عام ٢٠٠٩ في إيران ام لا .

و الحقيقة أنا سعيد جدا بأنني قد شاهدت بنفسي شخصيا دولة إيران . بصراحة في الغرب هناك قليلون جدا يريدون تجربة مثل هذه الرحلة و لكن الذين يحاولون الوصول إلى هذه البلدة سيمضون أوقات جميلة و تجربة الضيافة الفريدة من نوعها و الذكريات التي لم تسبق لها مثيل .

١٤ مليون شخص يعيشون في طهران و هذه المدينة هي من أكبر المدن الكبيرة في العالم و هي المدينة التي تحمل علامات طهران القديمة و مدينة حديثة معاً سويا . عاصمة كبيرة سياسية و قلب الشرق الاوسط اسمحوا لي أن أقول لكم قبل فوات الأوان لماذا من الضروري رؤية هذه المدينة العظيمة .

(( للوهلة الاولى من العجب لن تكون قادراً على التحدث ))

 

 

كان في الصباح الباكر ، كنت جالساً في الحافلة نحو احدى الطرق السريعة الرئيسية و التي أعتقد ان كان فيها حوالي ثمانية خطوط للسيارات متوجة الى طهران ، كنت أرى في الغرب الجبال المرتفعة و في الشرق الصحراء التي لا نهاية لها ، وتلوث الهواء بسبب الدخان الكثيف و الرمال الصحراوية التي كانت تتلوى في الهوى مع الرياح و التي هي سبب المستحيل لرؤيته الخط الأزرق في الأفق ، و لكن على الفور بعد ان هدأت الرياح و غابت الغبار شاهدت الغابات الملموسة العالية و الجميلة .

‏أول ما سيجذب انتباهك هو برج الاتصالات الطويل و من بعد ذلك سترون مدينة كبيرة و التي محاطة بالقمم البيضاء هذه الظاهرة استثنائية و هي ليست الشيء الذي بإمكانك أن تشاهده في حياتك اليوميه دائما فلهذا السبب لقد صدمت كثيرا .

كنت حائرا لا أعرف ، صدمتي كانت هل بسبب كبر المدينة أم الثقافة التي شهدتها فيها ، و لكن على الفور ‏شعرت بأنني في عالم جديد في قلب الشرق الأوسط .

(( سوف يفاجئك الناس في طهران )) .

لقد شاهدت الشرق و الغرب و الشمال و جنوب إيران ، و الشيء المثير للاهتمام هو أنه كلما اقتربت إلى جنوب إيران و مضيق هرمز كلما رأيت الناس أكثر تقليديين و يهتمون و يحافظون كثيرا على تقاليدهم الخاصة بهم . واستنادا على تجربتي الشخصية طهران هي عاصمة الجيل الجديد و الحديثة في إيران يجب أن اعترف على ذلك ان معرفتي عن الإسلام كانت قليلة و ناقصة مثلا كنت أعتقد أن التحدث مع الفتيات و النساء مخالف للقانون و أيضا عندما يصل وقت الصلاة قد تغلق المدينة لبضع دقائق حتى تكتمل اقامة الصلاة ، و ايضاً السيارات تتوقف عن تحرك و الكل يشغلون و يذهبون الى إقامة الصلاة أنا أعلم أنا أعلم كنت غبيا جدا و ملابس النساء كانت ليست كما كنت أنا أعتقد و أتصور ، و النساء أيضا كالرجال كانوا في الاجتماع و يتحدثون و يلبسون براحتهم و يتابعون الأزياء و غيرها و الناس بسهولة على تواصل مع بعضهم البعض و أيضا معك ، لقد لعبت لعبة بينت بال في هذه المدينة و كانت لدي محادثات مثيرة للغاية مع الناس .

(( طهران هي مدينة مملوءة بالتاريخ ))

في السنوات المائة الأخيرة قد حدثت للعديد من الأحداث التاريخية في طهران و هذا هو السبب الذي جعل المدينة ما هي عليه اليوم و أيضا ساهموا الناس و كانو متأثرين في تشكيل شخصية و ابعاد مختلفة التي في المدينة .

و لعل الحدث الأبرز و المؤثر منذ قيام الثورة الإسلامية هو حبس ٥٢ أمريكي في السفارة الامريكية و لمدة فترة ٤٤٤ يوم . لا يزال بإمكانك زيارة السفارة في طهران ، أن الثورة الإسلامية قد غيرت وجهة المدينة و تحول طهران من مدينة و وجهة غربية إلى حكومة إسلامية في المدينة و التي حصل الشعب على مستوى عالي من المعيشة و من ناحية أخرى في مؤتمر طهران في عام ١٩٤٣ تم تشكيل آفاق جديدة من اوروبا حيث التقى فيها جوزيف ستالين ، تيودور روزفلت و ونستون تشيرل في الدورة الأولى من المؤتمر بعد بداية الحرب العالمية الثانية في عاصمة إيران .

(( في طهران الى اين نذهب و ماذا نرى ؟؟ ))

برج ميلاد

ربما يكون برج ميلاد هو أبرز رمز و علامة في طهران هذا البرج بحيث تم بناؤه بأساليب الاستثنائية التي يطلق على مدينة طهران بأكملها قد تم بناء هيكل هذا البرج على تلة صغيرة عالية التي جعلت هذا البرج أطول قليلا مما هو عليه و لكن بغض النظر عن كل هذا فان بناء البرج أكيد سيفاجئك كثيرا .

ارتفاع هذا البرج ٤٣٥ متر و هو سابع أطول برج في العالم في الوقت الحاضر برج ميلاد قد اصبح جزء من مركز التجارة الدولية ، على ارتفاع ٣١٥ متر من هذا البرج يوجد مطعم دوار و في الطابق الأرضي يوجد فندق ٥ نجوم و لكن أسعارها ليست رخيصة !

(( برج ازادي ))

 

الرمز الآخر لطهران هو برج أزادي و التي تم أخذ هذا اللقب من الساحة التي يقع فيها . برج آزادي عندما رأيته لأول مرة قلت لنفسي اووه ! هذا ليس سيئاً عندما أتيت بالحافلة من أرمينيا كانت أول مرة قد لمحت عيني هذا البرج و ذلك لأن المحطة التي كانت جدا مزدحمة تقع امام هذا البرج ، بناء برج آزادي و الذي يلعب دورا مهما جدا في الثورة الإسلامية في إيران و قد تم و انتهى بنائه بواسطة هندسة المهندس حسين أمانات في عام ١٩٧١ و بارتفاع ٤٥ متر .

(( قصر گلستان )) .

آخر مكان عظيم للزيارة هو قصر گلستان ، احدى المواقع التراثية التي تم تسجيله في يونسكو .

هذا القصر قد تم بناؤه في عام ١٥٢٤ – ١٥٧٦ و في العصر الحديث من إيران الصفوية و لكن للأسف الشديد قد تدمرت أجزاء من بناء هذا القصر في عهد الملك .

قصر گلستان هو تحفة من المعمارية الإيرانية في قلب طهران و يقع جنب السوق الكبير لطهران ، الحداق الفريدة و النوافير الداخلية في القصر مثيره جدا و خاصة قاعدة المرايا التي ستجذب انتباهك و ستبقى في ذاكرتك مدى الحياة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ