مزايا زراعة الشعر بطريقة FUE , FIT

مزايا زراعة الشعر بطريقة FUE , FIT

الكثير من النساء و الرجال يعانون من تساقط أو فقدان الشعر في منطقة الراس و الوجه و يبحثون عن علاجات مناسبة من إجل استرداد و إصلاح الشعر المفقود ، و مع ذلك اليوم هناك يوجد العديد من العلاجات التي لها نتائج مؤقتة لحل هذه المشكلة . لذلك فان زراعة الشعر هي افضل حل يمكن أن يوفر النتائج الأكثر دواماً في هذا المجال . ففي هذا الصدد بإمكان أخصائي زراعة الشعر ان يفسر للمريض كيف يعمل هذا العلاج و يساعدك على اختيار أفضل طريقة للعثور على نظام الشفاء الصحيح لشعر رأسك .

الأطرق زراعة الشعر :

في الطريقة العلاجية لزرع الشعر أو زرع الحاجب ، يتم إزالة البصيلة او البصيلات الشعر من خلف الرأس ، من الشعر الذي لدية أعلى مقاومة للتغيرات الهرمونية ، ثم يتم زرع هذه البصيلات في مناطق معينة من الرأس حيث ان كثافة الشعر في هذه المنطقة منخفضة أو قد يساقط الشعر بصورة كاملة من هذه المنطقة . اليوم يوجد هناك طريقتان لإزالة بصيلات الشعر ، و التي هي وحدة زراعة الجريبات (FUT) و الطريقة التالية إستخراج وحدة الجريبات (FUE) في زراعة الشعر بطريقة (FUE) ينطوي على جمع عقيدات محددة إو حزم الجريبي من خلف الرأس بشكل منفصل عن طريق ايجاد شق حولها و بأستخدام اداة خاصة التي بمساعدتها ستأخذ البصيلات اللازمة للزرع .

زراعة الشعر بطريقة (FUT) قد تكون مملة قليلا و ايضاً يستغرق فترة أطول بالنسبة الى الطريقة (FUE) و مع ذلك فأن هذا العلاج له أقل ألم و ايضاً لراحة المريض قد يتم حقن مادة التخدير له .

فترة الراحة المطلوبة لكلا تقنيات زراعة الشعر قد تكون نفسها . يتم ايجاد ندوب صغيرة جداً لزراعة الشعر و ذلك بإستخدام شفرات صغيرة و الإبر في المناطق المطلوبة بسبب نمو الشعر و لهذا الغرض قد يستخدم تخدير لراحة المريض و بعد ذلك يتم زرع الشعر المعدة في المناطق اللازمة ، امام الراس أو إي منطقة أخرى التي تواجه فقدان الشعر . اعتمادا على طريقة المختارة من قبل المريض قد تختلف تكلفة أستعادة و زراعة الشعر .

مزايا زراعة الشعر بطريقة (FUT)

الفوائد الرئيسية في استخدام العلاج بطريقة FUT هي كما يلي :
بهذا الأسلوب يتم علاج المناطق الواسعة التي تعاني من مناطق تساقد و فقدان الشعر فيها . نسبة أنفصال البصيلات (عند إزالتها من منطقة المانحة ) أقل في هذه الطريقة و بالتالي يمكن الحصول على نتائج أفضل للعلاج ، و مع ذلك فإنه نسبة فصل البصيلات ايضاً تعتمد على تجربة و مهارة الجراح و زملائة .

مزايا زراعة الشعر بطريقة (FUE)

الفوائد الرئيسية في استخدام العلاج بطريقة FUE هي كما يلي :

في الواقع مع أنه في هذه الطريقة للعلاج لاتوجد حاجة لإزالة طبقة كاملة من الجزء الخلفي من المريض و ايضاً هناك لا حاجة إي شقوق خاصة علي الراس فلذلك هناك لايوجد إي خياطة . الوقت الأنتعاش في هذا الإسلوب هو اسرع بكثير من طريقة FUT و ايضاً بأمكان المريض أن يذهب الى نشاطاته اليومية بعد مرور يوم واحد من إجراء العملية .
هذه الطريقة من زراعة الشعر قد لا تترك إي إصابات و جروح على الرإس .
كل من هذه الإجراءات تتطلب عملية جراحية ، لذلك من الضروري الحصول على الإستشارة الطبية المناسبة في هذا المجال و يشرح الطبيب للمريض طريقة العلاج و مزايا و عيوب و التكلفة ايضاً . تستغرق جراحة زراعة الشعر بضعة ساعات للتنفيذ و من المهم ان يتم اجراءها بصورة كاملة و ايضاً إخذ أجازة استراحة من العمل حتى يكون الشخص على استعداد كامل لإجراء هذه العملية .
معظم الجراحين قد يحلقوا شعر رأس الشخص المريض و بصورة كاملة بحيث يتم التركيز الأكثرعلى عملهم .

من هم أفضل المرشحين لإجراء عملية زراعة الشعر بطريقة (FUT) :

يجب على الإشخاص استخدام هذه الطريقة التي لديهم الشروط التالية :

*الأشخاص الذين لديهم منطقة الصلع واسعة و مشهودة و ينون علاجها خلال جلسة واحدة .

*الأشخاص الذين لديهم مشكلة مع ايجاد شق ، خياطة و فترة نقاهة طويلة .

من هم أفضل المرشحين لإجراء عملية زراعة الشعر بطريقة (FUE) ؟

يجب على الإشخاص استخدام هذه الطريقة الذي لديهم الشروط التالية :

* الأشخاص الذين يعانون من مناطق اصغر من تساقط و فقدان الشعر .
* الأشخاص الذين يرغبون بقصات الشعر القصيرة .
* الأشخاص الذين لديهم نمط حياة نشيطة على سبيل المثال يمارسون الإنشطة الرياضية .
* النساء اللواتي لهن مساحات صغيرة من تساقط و فقدان الشعر .
* الأشخاص الذين يفضلون أستخدام علاجات اقل جراحية و لا يريدون ايجاد شق و غرز الخياطة على رأسهم .
* الأشخاص الذين يبحثون عن فترة انتعاش اسرع .

مع مقارنة طرق زراعة الشعر نستنتج ان نمو الشعر ليس متشابه عند كل الأشخاص .
من المحتمل أن في إي وقت الشعر قد يكون في النمو ، في الإستراحة إو في التساقط . كل وحدة من بصيلات الشعر لديها دورة منفصلة و هذا ايضاً قد يكون نفس الشيء في حالة زراعة الشعر . عملية إزالة الشعر من المنطقة المانحة و فصل البصيلات و زرعها ، عموماً قد يسبب صدمة لبصيلات الشعر و ادخالها الى مرحلة الإستراحة ، و بسبب هذا فان معظم المراجعين في كثير من الأحيان بعد مرور ٦الى ٨ اسابيع بعد اجراء عملية زراعة الشعر قد يتساقط كل إو أغلبية الشعر و قد لوحظ ان في بعض الحالات أستخدام المينو كسيديل قد يساعد في إنخفاض تساقط الشعر في هذه الفترة . بعد مرور فترة ٢ الي ٣ اشهر من اجراء عملية زراعة الشعر يبدأ الشعر المزروع في الانبات تحت الجلد و الذي قد يشاهد أولاً بصورة حبوب حمراء في المنطقة المزروعة و قد تتعافى هذه الحبوب بعد فترة بصورة تلقائية .

و ايضاً يمكن استخدام الكمادات الباردة على المنطقة و التي ستأثر بصورة ملحوضة في التعافي . سيبدأ الشعر المزروع في النمو مرة أخرى خلال ٤ الي ٦ اشهر بعد اجراء عملية زراعة الشعر .
في الشهر السادس بعد إجراء عملية زراعة الشعر من المحتمل إن الفرد يرى ٤٠الى ٦٠ % من نمو الشعر المزروع له . بسبب العشوائية في دورة النمو لكل وحدة من الشعيرات فلذلك جميع الطعوم قد لا تبدإ في النمو في نفس الوقت . في البداية , نمو الشعر قد يكون أرق و له اكثر حساسية و بعد فترة مع نضج هذه الشعيرات المزروعة سوف تزيد من سمكها و طولها ايضاً . عادةً بعد مرور فترة ١٢ أشهر بعد أجراء عملية زراعة الشعر في هذه الفترة قد تم نمو الشعر بصورة كاملة و في بعض الحالات قد يستغرق الأمر فترة أطول تصل الى ١٨ شهراً و هذا الامر قد يكون اكثر شيوعاً له لدى النساء . و مع مرور الوقت سيتم زيادة سمك و طول الشعيرات بصورة ملحوظة .

هل يوجد هناك ألم في طريقة علاج زراعة الشعر ؟

زرع الشعر هي طريقة علاجية التي اليوم لها ألم اقل بالنسبة الى زراعة الشعر مسبقاً .

في السابق لزراعة الشعر كان يستخدم أجزاء اكبر من الرأس و بالتالي كان ذلك يسبب عدم الراحة للمريض و كان يشعر بألم اكثر مما هو عليه في الوقت الحاضر . و تم تنفيذ هذه الأساليب بأستبدال وحدات الجريبات المعدلة ، و اليوم بسبب أستخدام التخدير الموضعي في أجراء عملية زراعة الشعر أنخفض الألم المرتبط بالعلاج بشكل ملحوظ و ايضاً يمكن للمريض العوده الى البيت و دياره في نفس الوقت بعد اجراء العملية . في إجراء زراعة الشعر بطريقة FUHT عادة يلزم استخدام حبوب مسكنة لمدة ٥ الى ٦ايام للحد من الإلم الناجم عن غرز الرأس و الخياطة . مع التقدم في هذه التقنية من العلاج هناك قد لا يتطلب الخياطة . في هذه الحالة يتم إزالة جذور الشعر من منطقة المانحة و ذلك بعد أن يتم تخدير المنطقة ، و بالنظر الى انه اليوم ليست هناك حاجة الى الخياطة في المنطقة المانحة و حتى بعد أنتهاء تأثير التخدير ايضاً المريض قد لا يشعر بألم لا يطاق .

الرعاية بعد أجراء العملية الجراحية :

من المهم ان تتبع تعليمات الطبيب و التوجيهات بشأن الرعاية المناسبة لشعيرات المزروعة بعد الجراحة ، و مع ذلك فأنه بداية التورم في منطقة الرأس و الوجه لبضعة ايام بعد العلاج قد يكون أمر طبيعي جداً ، في هذا الوقت يمكنك استخدام مضدات حيوية ، منشطات ، المسكنات ، في ايام الأولى بعد أجراء العملية للسيطرة على الألم ، و ايضاً من الضروري استشارة الطبيب حول أستخدام مينوكسيديل أو فيناسترايد . يتم الأحتفاظ على الشعيرات المزروعة بترطيبها مع الماء المالح لبضعة ايام الأولى بعد اجراء الزراعة . في هذه الحالة من الضروري غسل الرأس مع شامبو المخفف بعد العلاج و بطريقة خاصة حتى لا تسبب إي أصابة للشعيرات و البصيلات المزروعة . البصيلات المزروعة ستبدأ بالتساقط بعد مرور فترة اسبوعين من اجراء الجراحة و بعد مرور ٣الى ٦ اشهر فأنها ستبدأ في النمو مرة اخرى .

اضافةً الى ذلك في طريقة زراعة الشعر FUT الرعاية بعد العملية الجراحية تشمل رعاية الجروح ، سحب غرز الخياطة بعد مرور اسبوعين من فترة العملية . و ايضاً قد تختلف تكلفة الزراعة حسب منطقة الزرع و طريقة الزراعة .

للحصول على معلومات اكثر و حجز الطبيب تواصلوا مع المترجمه آلا بالواتساب:

📱☎️ 00989157029060 

تواصل معنا عبر واتساب

اسعار زراعة الشعر في ايران

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ